رئيس التحرير

سالم أحمد الناشي
childimage

"كلمة رئيس التحرير " أوراق صحفية

لا تتشبه بهؤلاء !

6 فبراير، 2023

author1

الافتتاحية

author1

القيم

18c
rio scattered clouds humidity:72% wind:7m/s S h19: L18
  • 11c thu
  • 14c fri
  • 15c sat
  • 15c sun
  • 14c mon
عداد الزوار
51
أخبار
Responsive image
22 يناير، 2023
3 تعليق

بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف - التراث تنفذ مشروع مصرف العشيات ميزانية 1444هـ - 2022م


بدأت جمعية إحياء التراث الإسلامي في تنفيذ مشروع مصرف العشيات بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف، الذي تستفيد منه مئات الأسر داخل الكويت، وأوضح مدير التنسيق والمتابعة بجمعية إحياء التراث الإسلامي، نواف الصانع أن هذا المشروع يجسد التعاون الاستراتيجي بين (الأمانة العامة للأوقاف) وجمعية إحياء التراث الإسلامي، من أجل مد يد العون للأسر المتعففة في بلد الإنسانية، مؤكدا أن مشروع مصرف (العشيات) يأتي استكمالاً للدور الخيري الريادي لإحياء التراث في مساعدة المحتاجين والمتعففين داخل الكويت.

تلبية الاحتياجات الاجتماعية

     وأضاف الصانع أن الجمعية دأبت -منذ نشأتها- على تلبية الاحتياجات الاجتماعية والتنموية التي يفرزها الواقع، مع مراعاة تحقيق الترابط بين المشروعات الوقفية والمشروعات الأخرى من خلال الشراكة الخيرية المجتمعية في مختلف المشاريع، ومنها: (مشروع مصرف العشيات لعام 2022) الذي ينفذ داخل الكويت.

تعريف بالمشروع

      مشروع مصرف العشيات هو أحد المشاريع الوقفية الذي دأبت جمعية إحياء التراث الإسلامي على تنفيذه سنويًا بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف داخل الكويت؛ حيث يُصرف على شكل مواد غذائية ولحوم ودواجن، وحرص على دعم هذا المشروع الحيوي من الأمانة العامة للأوقاف، ويأتي تنفيذ هذا المشروع انطلاقًا من كون إطعام الطعام من أعظم القربات وأفضل الطاعات التي ندب إليها ديننا الإسلامي الحنيف، فعن عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما- أن رجلا سأل رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: أي الإسلام خير؟ قال: «تُطْعِمُ الطَّعَامَ وَتَقْرَأُ السَّلَامَ عَلَى مَنْ عَرَفْتَ وَمَنْ لَمْ تَعْرِفْ»، وقال - صلى الله عليه وسلم -: «أَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ، أَوْ تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا»، وعن عبد الله بن عمرو -رضى الله عنهما- قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «أَطْعِمُوا الطَّعَامَ، وَصِلُوا الْأَرْحَامَ، وَصَلُّوا بِاللَّيْلِ وَالنَّاسُ نِيَامٌ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ بِسَلَامٍ» (رواه الترمذي).

أهداف المشروع

     وعن الهدف من المشروع بين الصانع أن مشروع مصرف العشيات يستهدف سد حاجة فقراء المسلمين والأسر المتعففة داخل الكويت، وتخفيف الأعباء عنهم، كذلك تأكيد أهمية التراحم والتكافل اللذين جبل عليهما أهل الكويت في مساعدة المحتاجين.

البعد الاستراتيجي للمشروع

      وعن البعد الاستراتيجي للمشروع قال الصانع: تسير جمعية إحياء التراث الإسلامي وفق خطة استراتيجية لتفعيل دورها المجتمعي والخيري، من خلال خلق جو أسري مع الأسر المتعففة داخل الكويت، حتى تكون قريبة منهم، وعلى دراية بمدى احتياجاتهم الاجتماعية، من خلال آلية معتمدة في تنظيم المشاريع والحملات والمساعدات المختلفة ودراسة الحالات.

استمرار التعاون الفاعل

     وفي ختام تصريحه أشاد الصانع بدور الأمانة العامة للأوقاف في دعم بعض المشاريع والأنشطة الخيرية والإنسانية التي تقوم بها الجمعية، مؤكدًا أنَّ تنفيذ جمعية إحياء التراث الإسلامي لمثل هذه المشاريع بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف، يجسد المشاعر الأخوية والإنسانية التي حض عليها الإسلام في مساعدة إخواننا المحتاجين، وإعانتهم على سبل العيش وسد حاجاتهم.

تعليق

التعليقات

  • لا توجد تعليقات لهذه المادة

Ads