رئيس التحرير

سالم أحمد الناشي
childimage

كلمة رئيس التحرير

author1

ها هو ذا رمضان يمر علينا للسنة الثانية ونحن نواجه أخطر تحد، ألا وهو العيش في مناخ طاعون الكورونا، الذي قد أثر

18c
rio scattered clouds humidity:72% wind:7m/s S h19: L18
  • 11c thu
  • 14c fri
  • 15c sat
  • 15c sun
  • 14c mon
عداد الزوار
51
أخبار
Responsive image
21 فبراير، 2022
3 تعليق

ضمن مشروعها الأسبوعي صدقة سر - إحياء التراث تطرح حملة سهام الخير لتمويل المشاريع الخيرية


 

     نداءات إنسانية من مختلف أنحاء العالم تتلقاها الجمعيات الخيرية الكويتية زادت كثيراً في الفترة الأخيرة، خصوصاً مع استمرار جائحة كورونا للسنة الثانية على التوالي، واستجابة لهذه النداءات طرحت إحياء التراث يوم الجمعة الموافق 11/2 حملة خيرية تحت شعار (سهام الخير) لتمويل هذه المشاريع؛ حيث سيوجه ريع هذه الحملة لأوجه الخير المختلفة التي جاءت النداءات بها، وسيستفيد منها فقراء المسلمين في العديد من الدول مثل: حفر الآبار، وبناء المساجد، وكفالة الأيتام، والإغاثة العاجلة، وكفالة المعلمين والدعاة، والمشاريع التنموية للأسر الفقيرة، وغيرها من المشاريع الخيرية، وتعد هذه الحملة من أعمال الصدقة الجارية، أجرها دائم ومستمر بإذن الله -تعالى-، انطلاقاً من حديث المصطفى - صلى الله عليه وسلم -: «إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له». رواه مسلم، وأوضحت الجمعية في بيانها بأن مشاريع صدقة السر التي تأتي من ضمنها هذه الحملة، تميزت بالتركيز على المشاريع الخيرية الضرورية للمحتاجين، سواء داخل الكويت أم خارجها، وقد دعت الجمعية إلى الاستمرار بتلك الفزعة الخيرية الكويتية التي تنادى إليها أهل الخير في الكويت من خلال جمعية إحياء التراث الإسلامي، التي حققت نجاحاً ملحوظاً، مع استمرار الإقبال عليها والتفاعل معها. قال رَسُولُ اللَّهِ -  صلى الله عليه وسلم -: «أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ...».

 

تعليق

التعليقات

  • لا توجد تعليقات لهذه المادة

Ads